اختبار السمك

اختبار السمك” هو اختبار مهم لتقييم متانة وأداء التعبئة بالكرتون المموج. يتم استخدام هذا الاختبار لتحديد ملاءمة سمك الكرتون المموج في كل مرحلة من مراحل عملية الإنتاج وفي المنتج النهائي.

 

سمك الكرتون المموج يتم تحديده من خلال قياس المسافة بين الطبقة العلوية والطبقة السفلية، ويقدم هذا المعلومات الهامة حول نوع الكرتون المموج وقدرته على حمل الأحمال والمنتجات التي مناسب لتعبئتها.

اختبار السمك يُستخدم أيضًا لتحديد ما إذا كانت خطوط الإنتاج تنتج كرتون مموج بالسمك الصحيح أم لا. إذا تم إنتاج الكرتون المموج بسمك أقل أو أكبر من المحدد، فإن هذا يمكن أن يؤثر سلبًا على متانته وأدائه.

اختبار السمك هو جزء مهم من مراقبة الجودة لتعبئة الكرتون المموج ويستخدم لتقديم منتجات تعبئة موثوقة وعالية الجودة للعملاء. يساعد هذا الاختبار في تحديد مقاومة العبوة وقدرتها على الحماية أثناء النقل، وبالتالي يزيد من رضا العملاء.

اختبار مقاومة الانفجار

اختبار مقاومة الانفجار (بيسيتي  أو اختبار مولين) هو طريقة تُستخدم لتقييم متانة وقدرة حماية تعبئة الكرتون المموج. يقيس هذا الاختبار مقاومة الكرتون المموج للصدمات التي تتعرض لها سواء من الداخل أو الخارج. يُعبَر عن مقاومة الكرتون المموج للاختبار بوحدة الضغط (بيسيئ باوند لكل بوصة مربعة ) لكل وحدة منطقة.

أثناء الاختبار، يتم وضع جهاز مشابه للمكبس على سطح الكرتون المموج ويتم تطبيق ضغط عليه. مع زيادة الضغط، يتم اختبار مقاومة الكرتون المموج. في نهاية الاختبار، يتم تحديد مقدار الضغط الذي يمكن للكرتون المموج تحمله. هذا الاختبار مهم لتقييم قدرة العبوة على حماية المنتج أثناء عملية النقل وتقديم منتج تعبئة موثوق به.

اختبار مقاومة الانفجار مهم بشكل خاص للشركات التي تنقل المواد بأشكال مختلفة. ذلك لأن قدرة العبوة على حماية المنتجات من الصدمات والضغوط والعوامل الخارجية أمر حاسم لأمان المنتجات أثناء عمليات النقل والتخزين. يساعد هذا الاختبار في تقييم متانة التعبئة بالكرتون المموج، مما يساعد في منع تلف المنتجات أو تعرضها للضرر.

نتائج اختبار مقاومة الانفجار توفر نقطة مرجعية مهمة لمصنعي ومستخدمي التعبئة بالكرتون المموج لتحديد جودة وأداء العبوة. وبهذا يمكن تقديم حلول تعبئة أكثر موثوقية ومتينة للعملاء.

اختبار مقاومة الانهيار الجانبي

اختبار مقاومة الانهيار الجانبي هو طريقة تُستخدم لقياس متانة حواف تعبئة الكرتون المموج. يُجرى هذا الاختبار لتقييم مدى مقاومة جوانب الكرتون المموج وقوتها. خلال الاختبار، يتم وضع الكرتون المموج في وضعية رأسية ويتم تطبيق ضغط على الجزء العلوي مع دعم الجزء السفلي. هذا الضغط يؤدي إلى انهيار حواف الكرتون المموج.

القيمة التي تم الحصول عليها بعد الاختبار تُظهر الحمولة التي يمكن لحواف تعبئة الكرتون المموج تحملها وتُعبر عادة بوحدة “رطل لكل بوصة ئيبيأس\ ئين“ . على سبيل المثال، إذا كانت القيمة ئيسيتي ٣٢ ، فإنها تشير إلى أن مقاومة الانهيار الجانبي التي تم الحصول عليها بالاختبار تبلغ  ٣٢ باوند  (ئيبيأس)رطل  ويمكن للحواف تحمل هذا الضغط.

اختبار مقاومة الانهيار الجانبي مهم لتحديد متانة حواف تعبئة الكرتون المموج وقدرتها على حمل الأحمال. نتائج هذا الاختبار توفر نقطة مرجعية مهمة لتراص العبوة بشكل صحيح، وحمايتها أثناء عمليات الشحن، ونقل المنتجات بأمان.

مقاومة الانهيار الجانبي لحواف تعبئة الكرتون المموج تعتبر أمرًا حيويًا، خاصة عند نقل المنتجات المكدسة أو المرصوصة، من أجل الحفاظ على سلامة العبوة أثناء عمليات النقل. لهذا السبب، يعتمد الشركات المصنعة والمستخدمون على نتائج اختبار مقاومة الانهيار الجانبي لتقييم هذه الخاصية في العبوة.

اختبار مقاومة الضغط الأفقي

(FCT – Flat Crush Test) اختبار مقاومة الانهيار الأفقي هو طريقة تُستخدم لقياس قوة امتصاص الصدمات الاسطح الكرتون المموج الافقية، حيث يتم تقدير مقاومة السطوح المستوية للكرتون المموج. أثناء الاختبار، يتم تطبيق ضغط محدد على سطح الكرتون المموج الأفقي ويُستخدم هذا الضغط لقياس قدرة الكرتون على امتصاص الصدمات. نتائج اختبار افسيتي(fct) تُعرب عادة بوحدة ”كيلوباسكال” (كيبيئي) وتُظهر قدرة الكرتون المموج على امتصاص الصدمات ومقاومته للعوامل الخارجية.

اختبار مقاومة الضغط الأفقي يُستخدم بشكل خاص لتحديد كيفية امتصاص السطوح السفلية لعبوات الكرتون المموج لوزن المنتجات والصدمات. يعتبر هذا الاختبار مهمًا لتقييم متانة وقدرة الحماية لأسطح العبوات المموجة أثناء عمليات النقل والتخزين والتراص.

نتائج اختبار افسيتي يمكن أن تكون عاملًا مهمًا في تصميم واختيار العبوات. متانة سطوح الكرتون المموج في الاتجاه الأفقي أثناء نقل وتخزين المنتجات تساعد في حمايتها بشكل آمن. لذا، يعتمد منتجو ومستخدمو العبوات المموجة على نتائج اختبار افسيتي ويختارون عبواتهم وفقًا لهذه النتائج.

اختبار مقاومة الالتصاق

اختبار مقاومة الالتصاق (اختبار التصاق الانفصالي -بات PAT) هو طريقة تقييم قوة التصاق المواد السطحية مثل الأشرطة اللاصقة بالمواد مثل الكرتون المسطح والمموج. يتم في هذا الاختبار سحب الشريط اللاصق أو المادة اللاصقة بزاوية وسرعة معينتين من سطح الكرتون أو السطح الأخرى. يُقاس خلال هذه العملية مدى مقاومة المادة اللاصقة وقوتها في الالتصاق والتمسك بالسطح الأخر. تعبر النتائج عن قوة الالتصاق للمادة اللاصقة.

اختبار مقاومة الالتصاق يُستخدم بشكل خاص في صناعة التعبئة والتغليف لتحديد مدى تماسك أشرطة اللصق والطلاءات اللاصقة بالصناديق والعبوات أو الأسطح الأخرى. هذا مهم للغاية لضمان استمرار تماسك المواد اللاصقة أثناء نقل وتخزين العبوة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام اختبار مقاومة الالتصاق أيضًا كجزء من عملية مراقبة الجودة في إنتاج المواد اللاصقة. يُجرى هذا الاختبار لتقييم مدى توافق أشرطة اللصق أو الطلاءات اللاصقة مع معايير معينة.

يمكن استخدام نتائج اختبار مقاومة الالتصاق لتقييم ما إذا كانت أشرطة اللصق أو الطلاءات اللاصقة مناسبة لتطبيق معين ولزيادة متانة التعبئة والتغليف من خلال إجراء تغييرات في التصميم.

اختبار التعرض الدائري

ختبار التعرض الدائري (ارسيتي )، يعتبر وسيلة اختبار تستخدم لتقييم مقاومة سحق الورق المستخدم في صنع الكرتون المموج. هذا الاختبار مهم لتحديد مدى تحمل ورقة الكرتون المستخدمة في صناعة الكرتون المموج. أثناء الاختبار، يتم وضع عينة من الورق بشكل دائري في جهاز الاختبار. ثم يتم تطبيق القوة الادنى اللازمة لسحق الورق. يتم تسجيل أقصى قيمة للقوة المطبقة لمنع سحق الورق. تُعبِّر هذه القيمة عن مقاومة الورق للسحق الحلقي وتُعبِّر عادة بوحدات كيلونيوتن لكل متر مربع.

اختبار مقاومة السحق الحلقي، يُستخدم لزيادة متانة وجودة الكرتون المموج وتحديد أدائه. نتائج هذا الاختبار توجه الشركات المصنعة في تقييم وتطوير منتجات الكرتون المموج وزيادة قوتها. بالإضافة إلى ذلك، يُستخدم هذا الاختبار لمراقبة جودة الورق المستخدم في صناعة التعبئة والتغليف.

نتائج اختبار مقاومة السحق الحلقي تساعد في تحديد أي نوع من الكرتون المموج يعتبر الأنسب لتطبيقات التعبئة والتغليف المعينة وفي تقييم مدى تطابق منتجات الكرتون المموج مع المعايير المحددة. يمكن أيضًا أن يساعد هذا الاختبار في إجراء تغييرات تصميمية لزيادة متانة التعبئة وضمان نقل المنتجات بأمان.

الاختبار الضغط العمودي

الاختبار الضغط العمودي ( سيسيتي) هو أسلوب اختبار يُستخدم لقياس مقاومة الورق المموج عموديًا في جزء الورق المموج المستخدم في صنع العبوات الورقية. يُستخدم هذا الاختبار لتحديد مقاومة الورق المموج عموديًا، وهو عامل مهم يؤثر على متانة وأداء الورق المموج.

أثناء الاختبار، يتم تسخين عينة الورق المموج المأخوذة في المختبر أولاً. ثم يتم تحويل الورق إلى شكل ورق مموج باستخدام جهاز صانع الورق المموج. تُوضع عينة الورق المموج الناتجة على الجهاز الاختباري بشكل عمودي. يتم قياس أقصى قوة يمكن للورق المموج تحملها تحت الضغط العمودي الذي يُطبق من الأعلى. يتم  تعبير هذا القيمة عادة بوحدات كيلو نيوتن/متر مربع.

نتائج اختبار الضغط العمودي تُستخدم لتحديد جودة ومتانة ورق الكرتون المموج. يعتبر هذا الاختبار ضروريًا لتقدير كيفية أداء ورق الكرتون المموج في منتجات الكرتون، ولتحسين تصميم المنتج وتحسينه. بالإضافة إلى ذلك، يُستخدم هذا الاختبار لتقييم كيفية سلوك الورق المموج في التطبيقات الخاصة.

نتائج اختبار الضغط العمودي تُستخدم لتحسين عمليات التصميم والإنتاج لمنتجات الورق المموج، بهدف زيادة متانتها وتحسين جودتها وضمان توافقها مع المعايير المحددة.

اختبار التآكل السطحي

اختبار التآكل السطحي (سي أم تي)، وهو أسلوب اختبار يُستخدم لتقييم صلابة ومتانة سطح ورق الكرتون المموج. يختلف هذا الاختبار عن اختبار الضغط العمودي، حيث يتم وضع عينة ورق الكرتون المموج أفقيًا في الجهاز الاختباري. الهدف من اختبار التآكل السطحي هو تحديد النقطة المثلى لصلابة سطح الورق المموج.

أثناء هذا الاختبار، يتم استخدام ما لا يقل عن ست قطع من ورق الكرتون المموج، ويتم إجراء اختبارات منفصلة لكل منها. يتم تعريض عينة ورق الكرتون المموج لضغط معين خلال الاختبار، ويتم قياس قدرتها على تحمل هذا الضغط. تحدد نتائج الاختبار قيم تحمل سطح العينات.

هدف اختبار التآكل السطحي هو تحسين صلابة ومتانة ورق الكرتون المموج وزيادة جودة منتجات الكرتون. ورق الكرتون المموج الذي يحمل قيمة سي أم تي عالية جدًا يمكن أن يؤدي إلى مشكلات في تشكيل الورق المموج ومشاكل مثل التشقق في منتجات الكرتون. على الجانب الآخر، يمكن أن يؤدي ورق الكرتون الذي يحمل قيمة سي أم تي منخفضة جدًا إلى مشاكل مثل التمزق السهل أثناء السحب في الآلات أو الضغط السريع. لذلك، يجب أن تكون القيمة المثلى لـ سي أم تي على مستوى يتيح تحقيق توازن أفضل بين جودة وأداء ورق الكرتون المموج.

اختبار التآكل السطحي هو أداة مهمة لتطوير عمليات تصميم وإنتاج منتجات الكرتون المموج وزيادة الجودة وضمان الامتثال لمعايير الصناعة المحددة.

اختبار مقاومة الشد والتمزق

الاختبار مقاومة الشد والتمزق الذي يتم فيه قياس مقاومة الورق للشد. خلال هذا الاختبار، يُقطع عادة شرائط من الورق بعرض ١٥ ملم وطول ١٠٠ ملم. تُوضع هذه الشرائط في جهاز الاختبار وتُجرى عمليات الشد إلى اليمين واليسار لتسجيل القوة في نقطة التمزق. يتم استخدام هذه القوة لتحديد مقاومة الورق للشد.

اختبار مقاومة الشد والتمزق هو اختبار هام يُستخدم لتقييم مقاومة ونقطة التمزق للورق. يتيح هذا الاختبار قياس مدى قوة الورق وقدرته على التحمل ضد الشد. مقاومة الشد والتمزق للورق يمكن أن تختلف بين أنواع وسماكات مختلفة من الورق. لذلك يُستخدم هذا الاختبار لتحديد مدى مناسبة نوع معين من الورق أو منتج معين لتطبيق محدد.

نتائج اختبار مقاومة الشد والتمزق تُستخدم لتحسين عمليات تصميم وإنتاج الورق، وزيادة الجودة، وضمان الامتثال للمعايير الصناعية المحددة. بالإضافة إلى ذلك، فإنها تُعتبر أداة هامة لمراقبة الجودة تُستخدم لتقييم متانة وأداء منتجات الورق.

اختبار الانضغاط المتقطع القصير

اختبار الانضغاط المتقطع القصير (أس سي تي) هو أسلوب اختبار يُستخدم لقياس مقاومة الورق للضغط. يتم في هذا الاختبار استخدام عينات من الورق تحمل أبعاد محددة. تتم ضغط هذه العينات بشكل معين أو يتم تطبيق ضغط عليها باستخدام جهاز الاختبار. يتم قياس مقاومة الورق خلال عملية الضغط أو التدمير، 

وتُعبر النتائج بوحدة كيلونيوتن/متر مربع.

اختبارالانضغاط المتقطع القصيرة مهم لتحديد مقاومة الضغط والصلابة عند الانضغاط للورق. يُستخدم هذا الاختبار بشكل خاص في صناعة التعبئة والتغليف وتصميم منتجات الورق. يُستخدم لتقييم مدى قوة وقدرة حماية العبوات من الورق والصناديق وغيرها من المنتجات خلال عملية النقل.

نتائج اختبار أس سي تي تساعد في تحديد مقاومة الانضغاط الخاصة بنوع معين من الورق أو المنتج. وهذا مهم لتقييم مدى ملاءمة الورق لاستخدام محدد أو تطبيق معين. بالإضافة إلى ذلك، يُستخدم في عمليات مراقبة الجودة لضمان متانة وسلامة عبوات المنتجات أثناء عملية النقل.

اختبار الرطوبة 

يعد اختبار الرطوبة طريقة تحليل مهمة تستخدم لتحديد كمية الماء الموجودة في المادة. يلعب هذا الاختبار دورًا حاسمًا، خاصة في إنتاج وتخزين المواد مثل الورق والكرتون. وفيما يلي أشرح أهمية اختبار الرطوبة والرطوبة وكيفية تطبيقه بمزيد من التفصيل:

ما هو اختبار الرطوبة والرطوبة؟

 ما هو اختبار الرطوبة ؟ الرطوبة تعبّر عن كمية الماء الموجودة في مادة معينة. تعتبر مستويات الرطوبة عاملًا حرجًا في المواد الخام المستخدمة خصوصًا في إنتاج الورق والكرتون ومواد التعبئة والتغليف. تؤثر الرطوبة العالية سلبًا على قابلية معالجة هذه المواد، وجودة الطباعة، ومتانتها. وعلى الجانب الآخر، الرطوبة المنخفضة يمكن أن تؤدي إلى جفاف المادة وتكوين تشققات فيها.

كيفية إجراء اختبار الرطوبة ؟

يتم إجراء اختبار الرطوبة عن طريق قياس الوزن الأولي واللاحق للمادة. وفيما يلي أشرح كيفية القيام بذلك خطوة بخطوة:

  1. جمع العينات: يتم جمع عينات ممثلة لإجراء الاختبار. يجب أن تكون هذه العينات من مناطق مختلفة ومستويات مختلفة في المادة، لأن محتوى الرطوبة قد لا يكون متجانسًا.
  2. وزن العينات: يتم وزن كل عينة باستخدام جهاز وزن دقيق، ويتم تحديد الوزن الأولي.
  3. عملية التجفيف: تخضع العينات لعملية تجفيف في فرن خاص عند درجة حرارة معينة (عادة حوالي ١٠٥ درجة مئوية) لمدة معينة. يتيح هذا العملية تبخير الماء من العينة.
  4. وزن النهاية: بعد اكتمال عملية التجفيف، يتم وزن العينات مرة أخرى. هذا يعطي وزن المادة المجففة النهائي.
  5. حساب محتوى الرطوبة: يتم حساب محتوى الرطوبة بناءً على الفرق بين الوزن الأولي والوزن النهائي. النتيجة تُعبّر عادة عنها بالنسب المئوية وتظهر كمية الرطوبة الموجودة في المادة.

أهمية اختبار الرطوبة والرطوبة

اختبار الرطوبة له أهمية كبيرة في صناعة الورق والكرتون ومواد التعبئة والتغليف، حيث يُستخدم كجزء من عمليات مراقبة الجودة خلال إنتاجهم وتخزينهم. مستويات الرطوبة المثلى تؤثر على مقاومة المواد، وقابليتها للطباعة، ومدى صلاحيتها لفترات التخزين. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر التحكم في مستويات الرطوبة أمرًا مهمًا لضمان توافق المواد مع التطبيقات المحددة.

يُستخدم هذا الاختبار أيضًا لمراقبة مستويات الرطوبة في البيئة التي يتم فيها تخزين المواد. خصوصًا فيما يتعلق بمنتجات الورق، يمكن أن تتعرض للتلف بسهولة في بيئات ذات تغيرات كبيرة في مستوى الرطوبة. الحفاظ على مستويات الرطوبة المثلى يمكن أن يزيد من متانة المنتجات وجودتها.

بشكل عام، اختبار الرطوبة هو أداة مهمة في صناعة الورق والكرتون ومواد التعبئة والتغليف، ويساهم في تحديد ملاءمة المواد وضمان الجودة والتوافق مع المعايير المطلوبة.

اختبار السمك

اختبار السمك هو اختبار يهدف إلى قياس المسافة بين سطحي مادة ما، وبالتالي يحدد سمك المادة. يُجرى هذا القياس لقياس سمك المواد، ولا سيما في المواد الرقيقة والحساسة، حيث يعتبر سمك المادة عاملاً حاسمًا لأداء المنتج. يُستخدم اختبار السمك لقياس سمك المادة والتحقق مما إذا كانت تتوافق مع المعايير المحددة أو المواصفات الخاصة.

كيفية إجراء اختبار سمك؟

الاختبار السمك يتم عن طريق اتباع الخطوات التالية:

  1. جمع العينات: يتم جمع عينات تمثيلية لإجراء الاختبار. يجب أن تكون هذه العينات من مناطق ومستويات مختلفة في المادة، لأن السمك قد لا يكون متجانسًا.
  2. تجهيز أدوات القياس: يتم تجهيز وضبط أدوات القياس الخاصة مثل الميكرومتر أو الكاليبر لقياس السمك.
  3. إجراء القياس: يتم قياس سمك المادة باستخدام أدوات القياس، حيث تقوم بقياس المسافة بين سطحي المادة بدقة.
  4. تسجيل النتائج: يتم تسجيل قراءات السمك لكل عينة. يمكن حساب القراءات لمناطق مختلفة في المادة.
  5. المقارنة: تُقارن البيانات حول السمك التي تم الحصول عليها مع المعايير أو المواصفات المحددة. يتم تحديد ما إذا كانت المادة تلبي متطلبات السمك المحددة أم لا.

اختبار السمك له أهمية كبيرة للأسباب التالية:

  1. اختبار السمك ضروري للتأكد من دقة سمك المادة وأنه يتوافق مع المتطلبات المحددة. بالخصوص في إنتاج المواد الرقيقة مثل الورق والكرتون، يمكن أن يؤثر سمك المادة على جودة المنتج وأدائه.
  2. يُستخدم اختبار السمك كجزء من عمليات مراقبة الجودة. ضمان أن المنتجات تتناسب مع تسامحات السمك المحددة يضمن التوحيد والجودة المستدامة للمنتجات.
  3. بشكل عام، يعتبر اختبار السمك أداة مهمة لقياس سمك المادة وضمان التوافق مع المتطلبات المحددة. يلعب هذا الاختبار دورًا حاسمًا في العديد من مجالات التطبيق التي تؤثر في جودة المنتج وأدائه.

اختبار النحو

اختبار الوزن السطحي هو اختبار يهدف إلى قياس كثافة سطح الورقة أو الكرتون. يُعبر الوزن السطحي عن كتلة الورقة أو الكرتون التي تسقط على منطقة معينة ويُقاس عادة بالجرام. يتم استخدام هذا الاختبار لتحديد جودة وخصائص منتجات الورق والكرتون. فيما يلي شرح أوسع لماهية اختبار الوزن السطحي وأهميته:

ما هو اختبار الوزن السطحي ؟

يشير جراماج إلى كتلة الورق أو الورق المقوى التي تقع على منطقة معينة ويتم قياسها بالجرام. على سبيل المثال، يشير  ١٠٠  جرام/٢م  إلى أن الورق الساقط على مساحة ١ متر مربع يزن ١٠٠ جرام

يستخدم اختبار جراماج لتحديد كثافة سطح الورق والكرتون. أثناء الاختبار، يتم قياس منطقة معينة وقياس كتلة الورق أو الورق المقوى في تلك المنطقة باستخدام ميزان دقيق. يتم التعبير عن النتيجة بالجرام.

اهمية اختبار الجراماج

الاختبار الجراماج، ذو أهمية كبيرة لتقييم جودة وأداء منتجات الورق والكرتون. وفيما يلي بعض الجوانب الهامة لاختبار الجراماج:

  1. مراقبة الجودة: يُستخدم اختبار الجراماج للتحقق مما إذا كان الورق أو الكرتون الذي تم إنتاجه يتوافق مع الكثافة المحددة. منتجات تحتوي على جراماج أقل أو أكثر من الحد المحدد يمكن أن تشير إلى وجود مشاكل في الجودة.
  2. التصميم والإنتاج: في مرحلة التصميم، يتخذ قرارات بناءً على الجراماج المطلوبة للمنتجات المعينة. أما في مرحلة الإنتاج، فإن التأكد من تطبيق الجراماج بشكل صحيح يكون أمرًا هامًا.
  3. الأداء: يمكن أن يؤثر الجراماج على متانة الورق أو الكرتون وجودة الطباعة وخصائص الأداء الأخرى. الجراماج الصحيح يضمن أن المنتج يعمل بشكل جيد ويتوافق مع توقعات المستخدم.
  4. توقعات المستهلكين: قد يتوقع المستهلكون أن تكون منتجات الورق والكرتون ذات جراماج محددة. اختبار الجراماج يساعد في تحديد ما إذا كانت المنتجات تلبي هذه التوقعات أم لا.

في الختام، اختبار الجراماج هو اختبار هام لتحديد جودة وكثافة وأداء منتجات الورق والكرتون، وهو أداة أساسية لتقييم مدى تلبية المنتجات للمتطلبات المحددة وتوقعات المستهلكين.

اختبار امتصاص الماء للورق

اختبار قدرة امتصاص الورق للماء (اختبار كوب) هو اختبار هام يقيس كمية الماء التي يمتصها ورقة أو كرتون معين خلال فترة زمنية معينة. يُستخدم هذا الاختبار لتقييم قدرة المواد على امتصاص الماء واستقرارها في الرطوبة. فيما يلي المبدأ الأساسي وكيفية تنفيذ هذا الاختبار:

  1. التحضير للعينة: يتم أخذ عينة لإجراء الاختبار عادة، وعادة ما تكون هذه العينة جزءًا من الورق أو الكرتون يتعرض للماء لفترة زمنية معينة ويكون سمكه ١٠ملم
  2. تجفيف العينة: تجفف العينة على مدى فترة زمنية محددة مسبقًا (على سبيل المثال، ساعة واحدة) لإزالة الرطوبة وتجفيفها. يتم ذلك لتحديد الوزن الابتدائي للعينة
  3. حمام الماء: توضع العينة المجففة داخل حوض ماء بعمق معين. عادة ما يكون عمق الماء ١٠ملم
  4. ترك العينة في الماء: تُترك العينة داخل الماء لفترة زمنية معينة (على سبيل المثال، ٦٠ ثانية). خلال هذه الفترة، تبدأ العينة في امتصاص الماء.
  5. استخراج العينة: بعد انتهاء الفترة المحددة، يتم استخراج العينة من الماء ويتم إزالة أي ماء زائد من سطحها برفق دون فقدان الماء الذي امتصته
  6. قياس الوزن: يتم قياس وزن العينة مرة أخرى ويتم تحديد كمية الماء التي امتصتها
  7. حساب النتائج: كمية امتصاص الماء تُحسب كفرق بين الوزن الابتدائي والوزن النهائي للعينة. هذه النتيجة تشير إلى كمية الماء التي امتصتها العينة خلال فترة زمنية معينة.

اختبار قدرة امتصاص الماء للورق هو اختبار يُستخدم لتحديد مدى ملاءمة الورق أو الكرتون للاستخدام في الطباعة أو التعبئة والتغليف أو التطبيقات الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر هذا الاختبار مهمًا بشكل خاص في منتجات الورق التي تستخدم مواد خام معاد تدويرها، لأن هذه المواد الخام يمكن أن تؤثر على خصائص امتصاص الماء. يُعتبر هذا الاختبار أداة مهمة لتقييم حساسية المنتج للرطوبة وأدائه، ويُستخدم على نطاق واسع في عمليات مراقبة الجودة.